منتدى تراتيل الحروف الذهبية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

يرجي التكرم بالدخول إذا كنت عضواً معنا

أو التسجيل في الإنضمام إلى أسرة المنتدى

سنتشرف بتسجيلك

شكراً جزيلاً

مؤسس المنتدى
سيد يوسف مرسي
منتدى تراتيل الحروف الذهبية
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتدى تراتيل الحروف الذهبية

منتدى شعرى عامى وفنون الأدب والدين
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخول  

 

 أغرقتني صفية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الزهراء
مشرفة
مشرفة
الزهراء

أغرقتني صفية  C13e6510
مصر
انثى
تاريخ الميلاد : 11/02/1999
العمر : 21
تاريخ التسجيل : 20/12/2013
عدد المساهمات : 328
العمل : طالبه
المزاج : الشعر والادب والقصه
أغرقتني صفية  05c96310


أغرقتني صفية  Empty
مُساهمةموضوع: أغرقتني صفية    أغرقتني صفية  Emptyالجمعة مايو 29, 2020 6:20 am

Smile


 

                      أغرقتني صفية

النافذة التي تواجه النافذة والفارق بضعة أمتار، بينهما شارع لا يتسع لمرور راكب بحماره

ومنزل لم يتعد الدور الأرضي باللبن الأخضر ، كلما فتحت النافذة في الصباح أجدد هواء الحجرة أرها قد سبقتني وكأنها تنتظرني ، في البداية كنت لا أعتبر ولا أضع في مخيلتي

لها بال ولا اعتبار ، انتابني تصرفها المتكرر حين رأيتها لا تفتر عن مراقبتي ، لقد تملكني الشعور أن تلك المرأة تترصدني وتراقبني عن كثب حتى انتبني احساس باليقين أنها تود إن تصل إلىّ وتعرف أخباري ، فقد كانت لا تترك النافذة ليلاً أو نهارا وخصوصاً في الصيف حيث لا تغلق النوافذ من شدة الحر ، رحت أتجاهل تصرفاتها وابتعد عن الجلوس عن مرمى عينيها

وقد نما إلى سمعي أنها على ديانة وعقيدة تخالف عقيدتي ورحت أكبت نفسي بعيداً عن النافذة

وأمرها ليس في الحسبان واضعاً في ظني نظراً لضيق بيتها فهي تتخذ من الدور العلوي مرتعاً

وكذلك نظراً لحساسية الجو والمناخ العام في البلد والبعد عن الشبهة ، فربما تكون مدفوعة من جهة فئوية لتخلق مشكلة أكون أنا فيها كبش الفداء ،حتى جهاز التسجيل الذي كان يصاحبني في جلستي واستمع على القرآن منه خفضت صوته فلم يعد لأحد أن يسمعه غيري

هكذا كانت الأمور التي تحيط بنا في تلك الأيام وأجهزة الدول لا تتواني في القبض على أي مسلم يبلغ عنه كان كذبا أو صدقاً من هؤلاء وهذه الطائفة ...لذلك أثرت السلامة لنفسي

ولا حاجة لي بمثل تلك المرأة التي تراقبني عن كثب ...

مضى شهرين أو أكثر وأنا على هذه الحالة أخشى فتح نافذة حجرتي حتى لا أراها ولا أجعل لها مسلكا أو طريقاً تنفذ به إلىّ لما كان يدور في رأسي ،         

                            ******

ففي أحد الأيام أردت الخروج لقضاء بعض مصالحي وكان هذا اليوم حاراً شديد الحرارة

والكهرباء مقطوعة عن المنطقة ففتحت النافذة لأرى كيف أبدل ملابسي بغية الخروج ؟

وبالفعل قمت باستبدال ملابسي وقفل النافذة وخرجت وكانت الساعة حينها تقترب من الحادية عشر والنصف صباحا ودرجة الحرارة تتعدى الخمسين درجة مئوية والأرض تحت الأقدام

ملتهبة تكاد تحرق كل من يمشي عليها ، هناك على الشارع وقفت أنتظر مركبة للأجرة تنقلني حيث أريد إلى المدينة ، وبالفعل لم يمر من الوقت الكثير وتأتي مركبة الكرسي الخلفي بها

شاغر ليس به ركاب وقبل أضع قدمي بالمركبة إذا بتلك المرأة جاءت على عجل وتلوح للسائق ينتظرها لتركب بجانبي ...

                                     *****

كان المقعد يتسع لثلاثة ركاب أما نحن فاتنين وكان يمكن تكون بيننا مسافة فاصلة

لكنها لصقت جسدها بجسدي فأحسست ببركان يخرج من جسدها ليحرقني ودرات

رأسها ووضعت عيناها الخضراوتين  في عيني وتبسمت وهي تهامسني حتى لا يسمعها

أحد من الركاب .......أحبك...

                       لقد أغرقتني صفية وليس لي خبرة ودراية بالعوم

                    بقلم : سيد يوسف مرسي


أغرقتني صفية  13582051121379
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أغرقتني صفية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى تراتيل الحروف الذهبية  :: الثقافات والمواضيع العامة :: القصة ، القصة القصيرة ، الروايات-
انتقل الى: