منتدى تراتيل الحروف الذهبية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

يرجي التكرم بالدخول إذا كنت عضواً معنا

أو التسجيل في الإنضمام إلى أسرة المنتدى

سنتشرف بتسجيلك

شكراً جزيلاً

مؤسس المنتدى
سيد يوسف مرسي

منتدى تراتيل الحروف الذهبية

منتدى شعرى عامى وفنون الأدب والدين
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخول  

 

 دخلت قبر الرسول

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى
Admin

عضو اتحاد الكتاب والشعراء والمثقفين العرب
مصر
ذكر
تاريخ الميلاد : 31/12/1957
العمر : 62
تاريخ التسجيل : 22/11/2013
عدد المساهمات : 509
مدينتك : سوهاج / مصر
العمل : في مجال الهندسه
المزاج : الشعر والأدب والتاريخ والدين واللغه العربيه
دخلت قبر الرسول  Jb129110
دخلت قبر الرسول  Cd8fa1o18oz8
دخلت قبر الرسول  Ebda3


دخلت قبر الرسول  Empty
مُساهمةموضوع: دخلت قبر الرسول    دخلت قبر الرسول  Emptyالخميس أبريل 04, 2019 9:04 pm

الشخص الذي اضاء المسجد النبوي الشريف بالكهرباء وعلى نفقته الخاصة وكان هذا كافيا لينال جائزة عظيمة لا يتوقعها احد . هو المصري أحمد باشا حمزة وزير المالية بوزارة النحاس باشا السادسة في ٢٦ مايو عام ١٩٤٢ . القصة بإختصار كانت كالتالي :
ترجع القصة إلى عام ١٩٤٧ عندما ذهب أحمد باشا حمزة لأداء فريضة الحج بصحبة مدير مكتبه الدكتور محمد علي شتا وبعد أن أديا المناسك توجها إلى المسجد النبوي الشريف للزيارة وهناك وجد أحمد باشا حمزة أن المسجد النبوي لا يزال يضاء بقناديل الزيت ذات الإضاة الخافتة لدرجة أن المسجد يكاد مظلمًا
حزن الوزير المصري لذلك حزنًا شديدًا أن يكون مسجد سيد الخلق غير مضاء وفور أن عاد إلى مصر قرر شراء عدد من المحولات الكهربائية والمصابيح والأسلاك الكهربائية على نفقته الخاصة وقام بإرسالها إلى بيت الله الحرام والمدينة المنورة .
وأمر مدير مكتبه حينها بإصطحاب المهندسين معه والفنيين ومعهم المولدات الكهربائية وقاموا بتركيبها في المسجد النبوي الشريف لينال بذلك شرف أن يكون أول من أضاء المسجد النبوي الشريف بالكهرباء .
واستمرت عملية التركيب ٤ اشهر كاملة حتي تلألأ المسجد النبوي الشريف بنور الكهرباء وتمت إقامة حفل كبير بإضاءة المسجد النبوي الشريف . ويأتي الان وقت الجائزة العظيمة .
في العام التالي سافر أحمد باشا حمزة لأداء مناسك الحج والعمرة واستقبله حينها أمير المدينة المنورة في استقبال حافل وكان معه مدير مكتبه الدكتور محمد علي شتا وأثناء جلوسهم همس أحمد باشا في أذن مدير مكتبه بكلمات ثم خرج من المسجد .
وبعد أن خرج من المسجد، اقترب أمير المدينة المنورة من الدكتور محمد شتا، وسأله عما همس به «الباشا»، فقال له: كان يحدثني عن أمنيته الكبري. فقال له أمير المدينة المنورة: وما هي أمنيته الكبري. فرد الدكتور «شتا» : «الباشا» يتمني أن يدخل إلى قبر الرسول صلي الله عليه وآله وسلم .
صمت أمير المدينة وقال معتذراً أنه لا يملك أن يفعل ذلك ولأن دخول إلى مقصورة الرسول صلي الله علية وآله وسلم يحتاج إلى صدور أمر ملكي. تصور الدكتور محمد علي شتا أن الأمر انتهي ولهذا كانت المفاجأة حينما جاءته البشري بعد ٢٤ ساعة بصدور أمر ملكي بالسماح للباشا أحمد حمزة بتحقيق امنيته .
وعلى مدي ٣ أيام كاملة ظل أحمد باشا حمزة يتعبد داخل المسجد النبوي الشريف يصلي ويقرأ القرآن وبعدها دخل إلى قبر سيد الأولين والآخرين . الدكتور محمد علي شتا مدير مكتب الوزير والذي رافقه في تلك الزيارة حيث قال في مذكراته عن هذه الزيارة العجيبة ما يلي :
دخلنا قبر الرسول صلي الله عليه وآله وسلم فاستقبلتنا رائحة زكية شديدة الروعة وجدنا أرضاً رملية وشعرت من جلال المكان أنني غير قادر على الكلام وبعد دقائق من الرهبة ظللت أتلو ما تيسر لي من آيات القرآن الكريم، والأدعية ونفس الشيء كان يفعله الباشا أحمد حمزة .
وقبل أن نخرج من القبر طلبت ان احصل على شيء فكبشت بيدي قبضة من رمال القبر ووضعتها في جيبي ولما خرجنا أصابنا ما يشبه الخرس فلم نقوي علي الكلام إلا بعد حوالي ساعتين. وقسمتها نصفين الأول وضعت فوق جثمان والدي في قبره والنصف الثاني أوصيت أبنائي أن يضعوه فوق جثماني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://19570.forumegypt.net
 
دخلت قبر الرسول
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى تراتيل الحروف الذهبية  :: الثقافات والمواضيع العامة :: المنتدى الثقافي-
انتقل الى: