منتدى تراتيل الحروف الذهبية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

يرجي التكرم بالدخول إذا كنت عضواً معنا

أو التسجيل في الإنضمام إلى أسرة المنتدى

سنتشرف بتسجيلك

شكراً جزيلاً

مؤسس المنتدى
سيد يوسف مرسي

منتدى تراتيل الحروف الذهبية

منتدى شعرى عامى وفنون الأدب والدين
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحب حد الموت ______________ لا يوجد مفهوم مخترق مثل مفهوم الحب // أحمد الهاشم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الزهراء
مشرفة
مشرفة
avatar


مصر
انثى
تاريخ الميلاد : 11/02/1999
العمر : 18
تاريخ التسجيل : 20/12/2013
عدد المساهمات : 316
العمل : طالبه
المزاج : الشعر والادب والقصه



مُساهمةموضوع: الحب حد الموت ______________ لا يوجد مفهوم مخترق مثل مفهوم الحب // أحمد الهاشم    السبت فبراير 18, 2017 1:03 am

الحب حد الموت
______________
لا يوجد مفهوم مخترق مثل مفهوم الحب
محبة الله ..
الناس ..
ذويك ..
محبوبتك .
وعلى قدر تعدد مسالك الحب
يبقى حب الله وحب الحبيب أكثر أنوع الحب لوعة
مات الكثير في حب الله , وتعذب الكثير في حبه
وأكثر الذين عذبهم حبهم لله الصّوفّيون
فالحب الصوفي يرتفع بصاحبه حد الذوبان في الذات الإلهية بعد حصول التأله , ولديهم تدرجات للوصول للعشق يبدأ بالموافقة – الميل – المؤانسة – المّودة – الهوى - الخلّة – المّحبة - الشّغف – التّيم – الوّله – العشق . وفي هذه المحطة قد يفقد العاشق رأسه بحجة الشرك بالله والتعرض لشخص الخالق . ويكون موته شنقا أو حرقا أو رجما على أيدي الجهلة .
ولعل الحلاج واحدا من الذين أحبوا الله وماتوا بحبّه .
يقول : ما رأيت شيئا إلا رأيت الله فيه .
ويقول : أدعوك بل أنت تدعوني فهل **** ناديت إياك أم ناجيت إيايَّ ؟
ويقول : عجبتُ منك ومني *** يا منّية المُتمني
أدنيتني منك حتى *** ظننتُ أنك أّنيِ
وهو ليس وحده من ذهب به الوله لهذه الدرجة , فشاعر الصّوفين وسيد العاشقين المدلهين أبن الفارض كان ينشد :
سألتك أن أراك حقيقة فأسمح *** ولا تجعل جوابي لن تراني
وكان يشجع على الموت في سبيل الحّب :
أن الغرام هو الحياة فمّت به صَبا *** فحقُكَ أن تموت وتقدرا
ويذهب به الخيال فيقول
يُحشر العاشقون تحت لوائي *** وجميع المِلاح تحت لِواكَ
ولعل أي شاعر أو صوفي أو عابد أختلط لديه الحب بالعبادة حد العشق بحب الله حد الجنون تلك ليست جريمة , غير أن قصار النظر ساقوا الحلاج إلى السجن تحت تهمة الكفر فعُذب وجُوع وعِطش , وكانوا يعلقونه يوميا على الجسر في بغداد بأمر الخليفة العباسي المقتدر بالله وينادون بكفره فيجلد ثم يُنزل ويحبس على مدى عامين
حتى صار مجرد شبح , وأخيرا أعدم وأحرق بالنار بعد أن جُلد ألف جلدة , وقُطعت يداه ورجلاه وفصل رأسه عن بدنه , ومع هذا كان ينشد :
اقتلوني يا ثقاتي *** أن في قتلي حياتي
ومماتي في حياتي *** وحياتي في مماتي
قال عنه أبو بكر الشبلي : لقد كنت عطرا نائما في وردَّتك فَلِم انسكبت , أيستحق ذلك العالم الذي وهبته دمك !؟
وقال عنه فريد الدين العطار : بأية حماسة وحمّية جاهر هذا العاشق الجسور برأسه كيما يظفر بجوهرة الجمال الإلهي!؟.
وأنفض عرس دم أعظم شهيد في حب الله وعاد محبوه منكسري القلوب , وهم يرددون أبياته الشجية
والله ما طلعت شمسٌ ولا غربت *** إلا و حبّـك مقـرون بأنفاسـي
ولا خلوتُ إلى قوم أحدّثهــم إلا *** وأنت حديثي بين جلاســي
ولا ذكرتك محزوناً و لا فَرِحا إلا *** و أنت بقلبي بين وسواســـي
ولاهممتُ بشرب الماء من عطش إلا *** رَأَيْتُ خيالاً منك في الكـــأس
ولو قدرتُ على الإتيان جئتـُكم سعياً *** على الوجه أو مشياً على الرأس
ما لي وللناس كم يلحونني سفها *** ديني لنفسي ودين الناس للناس

رحم الله الحسين بن منصور الحلاج , المولود في منطقة البيضة ضمن أهوار محافظة ميسان سنة 858 م وأعدم عام 922 م


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحب حد الموت ______________ لا يوجد مفهوم مخترق مثل مفهوم الحب // أحمد الهاشم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى تراتيل الحروف الذهبية  :: الثقافات والمواضيع العامة :: المنتدى الثقافي-
انتقل الى: